بتهمة الاعتداء الجنسي... شكوى جديدة بحق جيرار دوبارديو في فرنسا

بتهمة الاعتداء الجنسي... شكوى جديدة بحق جيرار دوبارديو في فرنسا

image

تقدّمت امرأة بشكوى في كانون الثاني الفائت في حق الممثل جيرار دوبارديو بتهمة الاعتداء الجنسي عليها خلال تصوير فيلم في غرب فرنسا في آذار 2014، على ما ورد في النص الذي اطلعت عليه "وكالة فرانس برس".

ويعود تاريخ تقديم الشكوى إلى التاسع من كانون الثاني 2024 في مركز شرطة باريس بتهمة "الاعتداء الجنسي على شخص ضعيف من قبل شخص يستغل سلطة منصبه".

وأوضحت صاحبة الشكوى في نصها بأن الواقعة حصلت في آذار 2014، في منطقة دويه آن آنجو في غرب فرنسا.

وأشارت صحيفة "لو كورييه دو لويست" المحلية إلى أن الواقعة التي تناولتها الشكوى حدثت "أثناء تصوير فيلم +لو ماجيسيان إيه ليه سياموا+ Le Magicien et les Siamois للمخرج جان بيار موكي"، وكانت المرأة يومها تبلغ الرابعة والعشرين وتعمل مساعِدة.

وأضافت المرأة في تصريح للصحيفة طلبت فيه عدم ذكر اسمها أن دوبارديو، "تحسَّسَ كل أنحاء جسدها" وخاطبها بـ"كلمات غير لائقة" في موقع التصوير.

وسبق أن وُجّهت إلى جيرار دوبارديو (75 عاماً) في باريس في 16 كانون الأول 2020 تهمة الاغتصاب والاعتداء الجنسي بعد شكوى من الممثلة شارلوت أرنو التي اتهمته بأنه اغتصبها مرتين في منزله الباريسي في نهاية آب 2018.

أما الشكوى المقدّمة من الممثلة إيلين داراس التي اتهمت دوبارديو بالاعتداء عليها جنسياً أثناء تصوير فيلم العام 2007، فحُفظت في نهاية كانون الأول بسبب مرور الزمن.

وفي كانون الأول 2023، تقدّمت الصحافية والكاتبة الإسبانية روت باسا بدعوى على الممثل في إسبانيا تتهمه فيها باغتصابها العام 1995 في باريس.

وفي مطلع تشرين الأول، نفى الممثل الاتهامات الموجهة إليه، وأكّد في رسالة مفتوحة نشرتها صحيفة "لوفيغارو" أنه ليس "مغتصباً ولا مفترساً جنسياً".